20
مارس
2019
عملية إستباقية لملاحقة أي تواجد للخلايا النائمة شمالي المحافظة :
نشر منذ 1 شهر - عدد المشاهدات : 157

نفّذت القوات الأمنية التابعة لقيادة شرطة بابل عملية عسكرية إستباقية ، لتعقب أي تواجد لعناصر الخلايا النائمة في مناطق عديدة شمالي المحافظة . وذكر مدير شؤون أفواج طوارئ بابل العميد عباس الزركاني ، إن "قطعات من افوج طوارئ الشرطة وقوات النخبة (SWAT) بمشاركة قوة من عمليات الفرات الاوسط بالتنسيق مع الإستخبارات وجهاز الأمن الوطني معززة بمفارز مكافحة المتفجرات وبإسناد طيران الجيش ، نفّذت على ضوء معلومات إستخبارية دقيقة عملية أمنية إستباقية لتعقب وملاحقة أي تواجد لعناصر الخلايا النائمة شملت منطقة الهوتة وصولاً الى بحيرة الرزازة ضمن ناحية جرف النصر(60 كم شمالي بابل) . وأضاف ، أن "جميع محاور التقدم كانت حصيلتها العثور على مضافة قديمة بداخلها أسلاك تفجير ومواد أخرى تستخدم في صنع العبوات الناسفة ، كذلك تم ضبط مخلفات حربية قديمة غير صالحة في أماكن متفرقة ضمن القاطع". وفيما أشار الزركاني إلى أن "العملية إستهدفت المسح الميداني الأمني وتمشيط مسافات كبيرة للسيطرة الكاملة على المنطقة" أكد أنها "مستمرة لمنع أي نشاطات مشبوهة". وتشهد محافظة بابل ، إستقراراً نسبياً ملحوض منذ قيام القوات الأمنية المشتركة بتطهير منطقة جرف النصر(جرف الصخر سابقاً) من تنظيم (داعش) ، إذ لوحظ انخفاض كبير في معدل الهجمات بالعبوات والسيارات المفخخة في أغلب المناطق ، بعد أن كانت شبه يومية وتودي بحياة العشرات من الضحايا .
صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

ما هي الوسيلة التي تفضلها لمتابعة اخبار ونشاطات قيادة شرطة بابل ؟

5 صوت - 7 %

5 صوت - 7 %

13 صوت - 19 %

3 صوت - 4 %

عدد الأصوات : 69

أخبار