9
اكتوبر
2018
إعتقال المتهم الرئيسي المتورط بقتل مدير جنسية بابل وتحديد هوية أفراد العصابة الإجرامية المنفذة :
نشر منذ 2 شهر - عدد المشاهدات : 382

إعتقال المتهم الرئيسي المتورط بقتل مدير جنسية بابل وتحديد هوية أفراد العصابة الإجرامية المنفذة : أعلنت قيادة شرطة بابل ، اليوم الثلاثاء ، عن إعتقال المتّهم الرئيسي بقتل مدير جنسية بابل فضلاً عن تحديد هوية أفراد العصابة الإجرامية المنفذة ، وفيما أكدت أنهم الآن في طور المطاردة والتعقب وسيتم القبض عليهم في غضون أيام ، طالبت بتقديم الاسناد والدعم من قبل الجميع لرجال الامن من اجل انهاء أي انشطة لشبكات الخطف داخل المحافظة . وكشف قائد شرطة المحافظة اللواء الحقوقي علي حسن مهدي كوة الزغيبي خلال زيارة أجراها صباح اليوم لمنزل الشهيد ولقاءه بعائلته ، إنه "منذ الساعة الأولى لحادثة اغتيال الشهيد البطل المغدور العميد صفاء الدليمي بادرت فريق مشترك مختص في مديرية الاستخبارات وباقي الاجهزة الامنية في المحافظة بتوجيه من وزير الداخلية وبإشرافه شخصياً بإجراء التحري وجمع الأدلة والبيانات وتحليلها لغرض كشف منفذي هذه الجريمة ومن يقف خلفها وتقديمهم إلى القضاء لينالوا جزاءهم العادل". وأضاف الزغيبي ، أن "رجال الفريق تمكنوا من القبض على المتهم الرئيسي بحادثة إغتيال مدير الجنسية بابل ، وقادت التحقيقات معه إلى اعتراف المعتقل بتورطه بإرتكابهم الجريمة بعد مواجهته بالأدلة الدامغة المتحصلة من مسرح الجريمة فضلاً عن تحديد هوية أفراد العصابة الإجرامية المنفذة وهم نفر ضال إرتضوا لأنفسهم السير في طريق الشيطان ودرب الإجرام والرذيلة وتصوروا أن يد العدالة لن تطالهم" ، فيما أكداً " انهم الآن في طور المطارد والتعقب وسيتم اعتقالهم في غضون الايام المقبلة". وتابع الزغيبي ، "وإذ تعلن القيادة هذا اليوم عن الكشف عن المنفذ الرئيسي لهذه الجريمة بعد إكمال الإجراءات التحقيقية كافة وتصديق اعترافاته امام السلطة القضائية فإنه في الوقت عينه ، نجدد العهد بأن العين الساهرة لن تتهاون مع شبكات الخطف وستلاحقها أينما وجدت ولا تسمح بأي محاولات لتعكير صفو الامن وإبتزاز الأهالي " لافتاً إلى " تطبق خطة محكمة من أجل إنهاء أي أنشطة لهم داخل بابل مطالباً بتقديم الإسناد والدعم من قبل الجميع لرجال الامن بغية تنفيذ المهمة على أكمل وجه ". وكان مسلحون مجهولون يستقلون عجلات فتحوا النار ، في 22 حزيران الماضي ، على العقيد صفاء حسن مدير جوازات بابل أثناء عودته من الدوام الرسمي ، ما أدى الى إستشهادة ، وفي الوقت الذي تقدمت به الأجهزة الأمنية في المحافظة بخالص آيات العزاء والمواساة لذوي الفقيد ورفاقه ، تعهدت بأن التحقيق سيستمر لحين الكشف عن منفذي عملية الإغتيال الآثمة الذي إعتادت الغدر والهزيمة ، والاقتصاص منهم عبر تقديمهم للقضاء لينالوا جزائهم العادل بما اقترفته ايديهم من جرم شنيع .
صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

ما هي الوسيلة التي تفضلها لمتابعة اخبار ونشاطات قيادة شرطة بابل ؟

2 صوت - 5 %

5 صوت - 13 %

8 صوت - 21 %

2 صوت - 5 %

عدد الأصوات : 38

أخبار